Check out our parent organization

فى عيدها ..منسية !! اقبال بركة

بحثت عنهن و لم أجد أيا منهن !! حفيدات هيباشيا و سميرة موسى و درية شفيق و هدى شعراوى وهيلانة سيداروس و مفيدة عبد الرحمن و سهير القلماوى و اكرام عبد السلام والقائمة طويلة .. فى احتفال أُطلق عليه "يوم المرأة المصرية" و اذاعته كل القنوات الفضائية و المحلية و العالمية نظرت و بحثت و استمعت للرئيس وتمنيت أن أجد ذكرا للرموز المعاصرة للمرأة المصرية فى المجالات العلمية والثقافية .

جميل أن يكرم الرئيس فنانتين الى جانب الأمهات المثاليات و أمهات الشهداء ولكن الأجمل أن نُظهر للعالم أجمع أن مصر تذخر بكنوز نسائية عظيمة فى مجال الذَرة و الكيمياء و علم المناعة و البللورات و الوراثة ، الحائزات على الجوائز العالمية ..الخ

كانت فرصة عظيمة لتكريم الرئيس للرموز العلمية و الثقافية المصريات و ما أكثرهن ،على سبيل المثال و ليس الحصر د. آمال صادق أستاذة علم النفس التربوي بجامعة حلوان، الحاصلة على لقب سيدة العام ، ود. نيفين حلمي الباحثة بالمركز القومي للبحوث العلمية، وقد كرمتهما موسوعة Who's Who ? العالمية ، و.د. سميرة أحمد سالم أستاذة البيئة البحرية بكلية العلوم- جامعة القاهرة ، الحاصلة على درع المبدعين العرب في مجال الثقافة و العلم ، و.د. عقيلة صالح حمزة المؤسِسة المشرفة على المركز الإقليمي للأغذية والأعلاف، والمنسق العام لمركز معلومات الأمن الغذائي، و.د. أميرة جمال الدين أستاذة بيولوجي السرطان الحاصلة على جائزة الدولة التشجيعية بالمركز القومي للبحوث العلمية ، د. نجوى عبد المجيد، استاذة علم الوراثة، ورئيسة قسم بحوث الاطفال ذوي الاحتياجات الخاصة، في المركز القومي للبحوث في القاهرة، أول عالمة عربية تفوز بجائزة "لوريال يونسكو" (عام 2002 )مكافأة على ابحاثها في علاج الاطفال المعاقين جينيا ، و د. كريمات السيد أستاذة علم البللورات (الكريستال ) ، الحائزة على جائزة "لوريال يونسكو" لعام 2003 ، ود. رشيقة الريدي أستاذة علم المناعة في قسم علم الحيوان كلية العلوم جامعة القاهرة الحاصلة على جائزة "لوريال اليونسكو" في مجال العلوم لعام 2010، تقديراً لإسهامها في تطوير لقاح للقضاء علي دورة البلهارسيا، و د. ماري باسيلي أسعد عالمة أنثربولوجيا بالجامعة الأمريكية سابقًا والناشطة ، التى أسست العديد من البرامج لتوعية السيدات في مصر بمضار ختان الإناث ، تلك العادة المتفشية فى مصر ، بالمشاركة مع الهيئة المصرية لحماية البيئة ، كما عملت لسنوات عديدة في مساعدة جامعي القمامة بقرية الزبالين، وتوفير الخدمات الصحية لهم والتعليم لأبناءهم ، و. د نوال السعداوي ، طبيبة الأمراض الصدرية والأمراض النفسية الكاتبة العالمية المدافعة عن حقوق الانسان وحقوق المرأة، الحاصلة على ثلاث درجات فخرية من ثلاث قارات و العديد من الجوائز العالمية ، و الفنانة الكبيرة ماجدة منتجة الأفلام الوطنية مثل "الله معنا "و" جميلة " عن المناضلة الجزائرية جميلة بوحريد و "اليمن" و "العمر لحظة" و "أرضنا الخضراء" و"مصطفى كامل" ، و بطلة الأفلام الإسلامية مثل "بلال مؤذن الرسول" و "هجرة الرسول و انتصار الإسلام". و المجال لا يتسع لذكر مزيد من الأمهات العالمات المصريات اللاتى ينطبق عليهن قول حافظ ابراهيم :

الأُمُّ أُستاذُ الأَساتِذَةِ الأُلى / شَغَلَت مَآثِرُهُم مَدى الآفاقِ

كنت أتمنى القاء الضوء على هذه الرموز العظيمة التى تعمل فى صمت و ترفُع ، غير عابئة بشهرة أو مناصب أو مال ، و تقدم مواهبها و كفاءاتها المشهودة قربانا فى حب الوطن ، و تاجا على جبين مصر أم الحضارة و العلم و الفنون .

(نشر يجريدة " الأهالى " الأربعاء 29 مارس 2017م)